اخبار مصر

تحية كاريوكا تزوجت 14 مرة لتكون بذلك صاحبة الرقم القياسي في عدد الزيجات بين الفنانات

تزوجت تحية كاريوكا 14 مرة لتكون بذلك صاحبة الرقم القياسي في عدد الزيجات بين الفنانات، ومن أشهر أزواجها من السط الفني رشدي أباظة ومحرم فؤاد، وفايز حلاوة، والمخرج فطين عبدالوهاب، والمخرج حسن عبدالسلام.

من خارج الوسط الفني تزوجت كاريوكا أكبر أثرياء مصر في ذلك الوقت محمد سلطان باشا، والضابط الأمريكي ليفي، وطيار الملك فاروق الخاص حسين عاكف، وأحد ضباط الملك وهو البكباشي مصطفى كمال صدقي، وكذلك البكباشي طبيب حسن حسين، وكلها زيجات لم تستمر أكثر من بضعة أشهر.

شاهد ايضا: فنانة كبيرة تكشف أسرار تعرضها للتحرش الجنسي اثناء تصوير أحد مشاهد الفيلم

تحية كاريوكا

ووفقا لما نشر فى ويكيبيديا الموسوعه الحرة فان اسمها الحقيقي هو “بدوية تحية محمد علي النيداني كريم”، وولدت في مدينة الإسماعيلية المصرية، وفي عام 1940 قدمت رقصة “الكاريوكا” العالمية في أحد عروض فرقة بديعة مصابنى، وهي الرقصة التي التصقت بها بعد ذلك حتى أنها لازمت اسمها.

تحية كاريوكا - تحية كاريوكا تزوجت 14 مرة لتكون بذلك صاحبة الرقم القياسي في عدد الزيجات بين الفنانات
تحية كاريوكا

يذكر أن دار “نهضة مصر” أصدرت العام الماضي كتاب “مذكرات كاريوكا” للكاتب والباحث المصري محمد توفيق، بالتزامن مع معرض القاهرة الدولي للكتاب، وضم مذكرات كاريوكا التي سجّلها الكاتب الكبير صالح مرسي (17 فبراير/شباط 1929 – 24 أغسطس/آب 1996)، وتتناول حياتها، وضمت تفاصيل حياتها الشخصية والمشهد العام في مصر.

تحية كاريوكا بأنها آخر العظماء في تاريخ الرقص الشرقي

عرفت تحية كاريوكا بأنها آخر العظماء في تاريخ الرقص الشرقي، حيث طورت تحية أسلوبها الخاص الذي اعتمد على إعادة إنتاج الهرمونية الشرقية القديمة في الرقص، وهو الأسلوب الذي تأسست عليه مدرسة كاملة في الرقص الشرقي، في مقابل مدرسة سامية جمال التي لجأت إلى مزج الرقص الشرقي بالرقص الغربي.

وبدأت كاريوكا في ممارسة الرقص والغناء والتمثيل في سن صغيرة كموهبة، وسافرت إلى القاهرة وتعرفت على الراقصة سعاد محاسن، ثم ذهبت إلى بديعة مصابني التي اكتشفتها وانضمت إلى فرقتها، وبعد ذلك توجهت إلى السينما والمسرح بمساعدة سليمان باشا نجيب.

تعد كاريوكا (22 فبراير 1919 – 20 سبتمبر 1999) حالة استثنائية في الوسط الفني، فكما عرفت أنها من أشهر الممثلات، تميزت أيضا بشخصيتها القوية ومواقفها الشجاعة.

في منتصف الخمسينيات اعتزلت كاريوكا الرقص الشرقي وتفرغت نهائياً للسينما، حيث شاركت في أكثر من 125 فيلما حملت بصمتها الفريدة مثل “لعبة الست، شباب امرأة، الفتوة، سمارة، آه يا بلد آه، أم العروسة، منديل الحلو، السقا مات، الطريق، خلي بالك من زوزو، وداعاً بونابارت، الصبر فى الملاحات، إسكندرية كمان وكمان”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى