مفاجأة قضية الاغتصاب الجماعي التي وقعت داخل فندق “فيرمونت نايل سيتي”

تابع معنا تفاصيل قضية فندق “فيرمونت نايل سيتي” مفاجأة قضية الاغتصاب الجماعي التي وقعت داخل فندق “فيرمونت نايل سيتي” ضم كل من الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي والمطرب المصري تامر حسني والمطربة الشعبية بوسي والمطرب اللبناني رامي عياش والمطرب الشعبي محمود الليثي والراقصة صوفينار إلى القضية التي هزت الرأي العام المصري.

كان قد تقدم المحامي أحمد مهران، أمس الخميس، ببلاغ إلى النائب العام المصري يطالب فيه بضم عدد من الفنانين إلى قضية الاغتصاب الجماعي التي وقعت داخل فندق “فيرمونت نايل سيتي”، المطل على نيل القاهرة.

قضية فندق فيرمونت - مفاجأة قضية الاغتصاب الجماعي التي وقعت داخل فندق “فيرمونت نايل سيتي”
قضية فندق فيرمونت

وقال مهران في بلاغه، إن الفنانين المذكورين مشتركون في الجريمة، وذلك لعلمهم بتنظيم تلك الحفلات من أجل زيادة عدد المشاركين فيها، وأنه يجب أن يعاقبوا وفقا للقانون، بحسب رأيه، وفقا لتصريحاته لصحيفة “الدستور” المصرية.

وأشار المحامي بحسب الصحيفة المصرية، إلى أنه من خلال معلومات وردت إليه من بعض العاملين في الفندق، والذين تم طردهم، “أن هؤلاء المطربين كانوا على علم ومدركين لكل ما يحدث، وأن تلك الحفلات كانت تقام لاستقطاب الفتيات والأولاد لحفلات الجنس الجماعية، وكانوا يحصلون على نسبة من تلك الحفلات”.

وقررت النيابة العامة المصرية، الاثنين الماضي، حبس المتهمين أحمد الجنزوري، ونازلي مصطفى كريم -ابنة نهى العمروسي- أربعة أيام على ذمة التحقيق في قضية الاعتداء الجنسي المعروفة إعلاميا باسم “قضية الفيرمونت”.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: