مكس رياضة

مواجه نادي الزمالك غريمه التقليدي الأهلي يوم السبت المقبل الاختلافات والتشابهات

يواجه نادي الزمالك، غريمه التقليدي الأهلي، يوم السبت المقبل، في الجولة الواحدة والعشرين من بطولة الدوري المصري على ملعب القاهرة الدولي.

ويسعى نادي الزمالك، وصيف الدوري برصيد 39 نقطة إلى تقليص الفارق مع المتصدر الأهلي برصيد 56 نقطة بالفوز عليه في القمة 120 بين الفريقين.

ويرصد موقع سبورت “360” في التقرير التالي، أبرز الاختلافات والتشابهات بين أهلي فايلر وزمالك كارتيرون قبل مباراة القمة.

التشابهات بين الأهلي والزمالك  هدوء حول الرقم واحد

التشابه الأول بين الأهلي والزمالك في حقبة السويسري رينيه فايل والفرنسي باتريس كارتيرون وهو عدم وجود اختلاف على الحارس الأول في الفريقين، حيث إن محمد الشناوي الرجل الأساسي في تشكيلة السويسري بعد تألقه هذا الموسم بصورة رائعة.

بينما كارتيرون منذ وصوله للزمالك في ديسمبر الماضي، يثق في محمد أبو جبل كحامي عرين الأبيض على حساب محمود جنش ومحمد عواد ومحمد صبحي.

المعلم والقائد الفني

لا يوجد أي مشاكل بالنسبة للفرنسي باتريس كارتيرون بخصوص صانع ألعاب الفريق لأنه يثق كثيرا في يوسف أوباما ونفس الأمر لرينيه فايلر الذي يعتمد على محمد مجدي “أفشة”.

بالمقابل كارتيرون يعتمد على التونسي فرجاني ساسي كلاعب مركز “8” تحت يوسف أوباما وبجوار طارق حامد بصفة مستمرة منذ وصوله للزمالك في الفترة الماضية.

بينما السويسري رينيه فايلر، يثق في عمرو السولية في مركز فرجاني ساسي منذ وصوله لتدريب النادي الأهلي لأنه يعتبره القائد الفني للفريق على أرضية الملعب.

ثقة الإدارة

ينال رينيه فايلر، مدرب النادي الأهلي، ثقة مجلس إدارة الشياطين الحمر بقيادة محمود الخطيب لذلك تم تجديد التعاقد معه حتى نهاية الموسم المقبل.

ويملك رينيه فايلر حرية الاختيار والتصرف من قبل مجلس إدارة النادي الأهلي فيما يخص الصفقات وكل شيء يتعلق بالفريق.

أيضا باتريس كارتيرون ينال ثقة مجلس إدارة نادي الزمالك بقيادة مرتضى منصور بصورة كبيرة وتم تجديد عقده مثل رينيه فايلر.

20180426094307437 - مواجه نادي الزمالك غريمه التقليدي الأهلي يوم السبت المقبل الاختلافات والتشابهات

لكن الاختلاف الوحيد وجود بعض التدخلات من قبل مرتضى منصور في عمل باتريس كارتيرون خلال الفترة الماضية ورغبته في بعض الصفقات ومشاركة بعض اللاعبين على حساب آخرين رغم وقوف الفرنسي في وجه كثيرا من أجل السيطرة على الفريق.

نفس المشكلة

يعاني الأهلي والزمالك خلال المباريات الأخيرة منذ العودة من التوقف من مسلسل رعونة خطيرة من هجوم الفريقين أمام مرمى الخصوم.

رغم تسجيل النادي الأهلي 6 أهداف ضد إنبي والإنتاج الحربي وأسوان إلا لاعبي السويسري رينيه فايلر تبارون على إهدار الفرص السهلة.

بالمقابل الزمالك سجل 3 أهداف في 4 مباريات وهى أرقام متواضعة للغاية التي تعكس الرعونة الكبيرة بين مهاجمي الفريق باتريس كارتيرون التي يسعى الفرنسي لحلها قبل مواجهة أقوى دفاع بالدوري المصري وهجوم في ذلك الوقت يوم السبت المقبل.

الاختلافات:

مشكلة في المهاجم والأجنحة

يعاني النادي الأهلي من مشكلة على صعيد المهاجم الأساسي بسبب قلة ثقة السويسري رينيه فايلر في أليو بادجي ورعونة مروان محسن لذلك دفع بالنيجيري جونيور أجايي كمهاجم صريح في مباراة أسوان يوم الاثنين الماضي وقد يكرر ذلك في مباراة القمة ضد الزمالك يوم السبت المقبل.

وهناك مشكلة أخرى في النادي الأهلي على صعيد الأجنحة بعد انتهاء إعارة رمضان صبحي مع الفريق وإيقاف محمود كهربا وإصابة حسين الشحات وإصابة أحمد الشيخ وجيرالدو اللذين يسابق خالد محمود، طبيب الفريق من لحاقهما بالقمة.

وقد يلجأ فايلر إلى وليد سليمان في الجناح الأيمن وجونيور أجايي في الأيسر تحت مروان محسن أو بادجي لحل مشكلة الأجنحة ضد الزمالك حال تأكيد غياب الشيخ وجيرالدو بداعي الإصابة.

بينما كارتيرون لا يعاني على مستوى المهاجم الصريح بسبب ثقة الكبيرة في مصطفى محمد الذي يطمح لتسجيل أول هدف له ضد الأهلي يوم السبت المقبل.

وأيضا كارتيرون يملك فائض على مستوى الأجنحة بوجود الثلاثي أحمد سيد زيزو ومحمد أوناجم وأشرف بن شرقي قبل ملاقاة النادي الأهلي.

ومن المتوقع أن يعتمد كارتيرون على بن شرقي في الجناح الأيسر وأحمد سيد زيزو بالجناح الأيمن بجانب ركن أوناجم كورقة رابحة على الدكة.

محور الارتكاز

يعاني نادي الزمالك تحت قيادة باتريس كارتيرون من عدم وجود بديل لطارق حامد خلال الفترة الماضية بسبب إصابة محمود عبد العزيز بقطع في الرباط الصليبي منذ مطلع الموسم وتقديم محمد حسن مستويات متواضعة حينما يشارك.

بالمقابل فايلر يملك حمدي فتحي وأليو ديانج والشاب عربي بدر في مركز طارق حامد وهو صداع جميل للسويسري قبل لقاء القمة.

ومن المرجح أن يبدأ المالي أليو ديانج على حساب حمدي فتحي رغم التقارب في المستوى بين الثنائي.

الثقة في الشباب

وثق الفرنسي باتريس كارتيرون كثيرا مع نادي الزمالك خلال المباريات الأربعة بعد العودة من التوقف بسبب كورونا وأشرك الثنائي أسامة فيصل وحسام أشرف وعدة لاعبين في لقاء إف سي مصر الأخير مثل محمد حسام”بيسو” وحتم محمد”سكر” وياسين مرعي وأحمد عيد.

ويرغب كارتيرون في الاستفادة كثيرا من قطاع الناشئين في الزمالك خلال الفترة المقبلة.

بالمقابل رينيه فايلر لم يعتمد على أي شاب من شباب النادي الأهلي خلال المباريات الثلاثة مثل عربي بدر ومحمد فخري ومحمد شكري بسبب وجود أسماء قوية بمراكزهم.

خلافات مع اللاعبين

لا يوجد أي مشاكل بين الفرنسي باتريس كارتيرون مع أي لاعب في نادي الزمالك خلال الفترة الماضية، منذ قدومه لتدريب الأبيض في ديسمبر الماضي.

بالمقابل رينيه فايلر دخل في مشاكل مع حسام عاشور قبل رحيله بصورة نهائية وكذلك حاليا مع صالح جمعة الذي لم يشارك في أي مباراة بسبب عدم قناعة السويسري به رغم مشاركته في التدريبات الجماعية مؤخرا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى