اخبار مصر

“حرام عليكم أنا متربية أحسن تربية”.. فتاة تنهي حياتها وتترك رسالة لأهلها بعد فبركة صورها

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة خلال الساعات الأخيرة بصور بسنت ضحية الابتزاز، لتنتشر قصتها المأسوية التي جعلتها تفكر في الإنتحار بالرغم من صغر سنها.

بسنت خالد ضحية الصور المفبركة، فناة لن تتعدى سن الـ 20 من عمرها بعد، تعرضت لضغط نفسي من قبل الجميع حتى أسرتها، الأمر الذي تسبب في انتحارها.

قصة بسنت ضحية الصور المفبركة

 قصة بسنت ضحية الصور المفبركة صاحبة الـ 17 عامًا التي أقدمت على الانتحار بعدما انتشرت صور لها غير لائقة على هواتف شباب قرية كفر يعقوب التابعة لمحافظة الغربية التي تقطن بها، ومواقع التواصل الاجتماعي.

هرع الأب إلى ابنته حينما اكتشف تلك الكارثة التي حلت عليهم، لتحكي له صغيرته أنها تعرضت للابتزاز من قبل شخص بدأ يهددها لعدم موافقتها على إقامة علاقة غير شرعية معه.

صور بسنت ضحية الابتزاز

انتشرت صور بسنت ضحية الابتزاز على منصات السوشيال ميديا بعد رحيلها، ودشن النشطاء هاشتاج بعنوان حق بسنت لازم يرجع، في محاولة لتتبع الشاب الذي تسبب في انتحار بسنت خالد.
انتحار بسنت خالد ضحية الصور المفبركة

عاشت أسرة بسنت خالد ضحية الصور المفبركة في حالة صدمة، إلا أن والدتها لن تتمكن من الصمود طويلًا لتصبح طريحة الفراش بعدما تعرضت لجلطة.

تأثرت الطالبة بسنت خالد بما جرى لها وتركت رسالة لوالدتها تؤكد لها من خلالها أنها ليست الفتاة الموجودة في تلك الصور، وانها ضحية للابتزاز، ومن ثم أقدمت على الانتحار بواسطة حبة الغلة السامة.

اظهر المزيد
اشترك معنا ليصلك اخبار عاجلة هنا

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى