جوارديولا: الريدز أفضل فريق واجهته في حياتي الكروية

أكد الاسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لفريق مانشستر سيتي، أن فريق ليفربول الحالي هو أفضل فريق واجهه في مسيرته، بالرغم من الفوز عليهم مساء الخميس برباعية نظيفة في الجولة الـ32 من الدوري الانجليزي المممتاز.

وقال جوارديولا خلال تصريحاته بعد المباراة لشبكة “سكاي سبورتس” : “ليفربول فريق إستثنائي، افضل فريق واجهته في حياتي”.

202007031211141114 300x158 - جوارديولا: الريدز أفضل فريق واجهته في حياتي الكروية

أضاف: ” ليفربول شربوا الكثير من البيرة أثناء إحتفالاتهم الاسبوع الماضي، لكنهم جائوا إلى هنا بدماء صافية للتنافس معنا، حتى لم يقولوا شكراً بعد الممر الشرفي، كانوا مركزين على المباراة”.

وأشاد جوارديولا بلاعبو فريقه قائلًا: ” لقد فازوا على بطل البريميرليج، ماذا يمكنني ان أقول أكثر من ذلك”.

جوارديولا”الموسم القادم سيكون قصة مختلفة بالنسبة لنا”

حقق فريق مانشستر سيتي فوزًا كبيرًا نظيره ليفربول بقيادة نجمنا المصري محمد صلاح بنتيجة 4-0، خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء، اليوم الخميس، على ملعب “الاتحاد”، ضمن منافسات الجولة الـ 32 من الدورى الإنجليزى الممتاز “البريميرليج”.

فهرس 45 300x158 - جوارديولا: الريدز أفضل فريق واجهته في حياتي الكروية

وجاء الهدف الأول عن طريق النجم البلجيكي كسفن دي بروين في الدقيقة 25 من خلال ركلة جزاء تحصل عليها رحيم سترلينج، ثم أضاف سترلينج الهدف الثاني في الدقيقة 35 من خلال كرة أمام المرمى بتمريرة فيل فودين، وفى الدقيقة 45 سجل النجم الواعد فيل فودين الهدف الثالث من خلال كرة رائعة أمام المرمى تلقاها من النجم الأول للمباراة كيفن دي بروين.

فهرس 46 - جوارديولا: الريدز أفضل فريق واجهته في حياتي الكروية

وفى الشوط الثاني وفى الدقيقة 66 أضاف مانشستر سيتي الهدف الرابع عبر البديل أوكسليد تشامبرلين لاعب ليفربول بالخطأ في مرماه، لتنتهي المباراة برباعية نظيفة لصالح مانشستر سيتي.

وشهدت المباراة مشاركة كاملة لمدة 90 دقيقة للنجم المصري محمد صلاح الذي بدأ المباراة حتى النهاية، وقد أجرى المدرب يورجن كلوب 5 تبديلات في المباراة.

وحرص لاعبو مانشستر سيتي على عمل ممر شرفي للاعبو ليفربول قبل انطلاق المباراة، بعد تتويج الريدز بلقب البريميرليج رسميًا من الجولة الماضية، في بادرة طيبة من المدرب الاسباني بيب جوارديولا.

images 23 300x148 - جوارديولا: الريدز أفضل فريق واجهته في حياتي الكروية

وحسم ليفربول اللقب رسميا يوم الخميس الماضى، عقب سقوط مانشستر سيتى منافسه المباشر أمام تشيلسى بهدفين مقابل هدف على ملعب “ستامفورد بريدج” فى الجولة الـ 32.

بهذه النتيجة يغرد ليفربول منفردا بصدارة جدول ترتيب الدورى الإنجليزى برصيد 86 نقطة متفوقا على مانشستر سيتى الذى يحتل المركز الثانى برصيد 66 نقطة، ليصبح فارق الصدارة 20 نقطة فقط.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: